استشهد المُطارد أشرف وليد نعالوة خلال اشتباكٍ مسلح مع الاحتلال داخل أحد المنازل في مخيم عسكر الجديد شمال شرق نابلس، فجر اليوم.


 


ووفق بيانٍ لجهاز مخابرات الاحتلال “الشاباك” فإن القوة الخاصة “يمام” حاولت اعتقال نعالوة، لكنه خاض اشتباكاً مسلحاً مع أفرادها انتهى باستشهاده.


 


في السياق ذاته، أكدت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اعتقلت أربعة شبّانٍ من عائلة بشكار خلال اقتحام المخيم، تزامناً مع اندلاع مواجهاتٍ في المكان.


 


يُذكر أن الاحتلال يُطارِد المقاوم أشرف وليد نعالوة منذ تنفيذه عملية داخل مستوطنة “بركان” الصناعية في السابع من شهر أكتوبر الماضي، أسفرت عن مقتل مستوطنيْن اثنين وإصابة آخر.