أصيب عشرات المصلين اليوم الجمعة، بجروح وحالات اختناق، جراء اقتحمت قوات الاحتلال، المسجد الأقصى المبارك، عبر باب المغاربة، عقب انتهاء صلاة الجمعة.


وافاد شهود عيان بان جنود الاحتلال اقتحموا بصورة مفاجئة المسجد الأقصى، والقوا القنابل الصوتية باتجاه المصلين.


وذكرت مصادر طبية أن 40 إصابة سجلت داخل الأقصى تعرض خلالها المصلون لشظايا قنابل الغاز والصوت الحارقة التي اطلقتها قوات الاحتلال الإسرائيلي صوب المصلين.


وأضافت المصادر أن معظم الإصابات طفيفة ويجري علاجها في المكان مع نقل عدد منها إلى مشافي القدس المحتلة.


وتسود الاقصي في هذه الاثناء حالة من التوتر الشديد.


وأضاف مسؤولو الأوقاف أن جيش الاحتلال أغلق مسجد قبة الصخرة المشرفة والمسجد القبلي بالسلاسل الحديدية والقضبان الحديدية.


ويتزامن اعتداء الاحتلال على المسجد الأقصى مع الذكرى السنوية الأولى لقيام أهالي القدس بإفشال محاولات الاحتلال وضع بوابات الكترونية على مداخل الأقصى.